الثلاثاء، 27 مايو، 2008

البطولة الدولية للقفز بالمظلات

تقام فى مصر ولاول مرة فى مصر البطولة الدولية للقفز الحر بالمظلات ولاول مرة فى الاتحاد المصرى وتكون البطولة على ارض نادى 6 اكتوبر ويقفز الاعبون من طائرة هليكوبتر وتبدأ البطولة من اول (23-6 الى 31-6 ) . وبداية من يوم الثلاثاء الموافق( 27-6 ) سوف يبدا قفز تشابك المظلات وليس الافراد.
ويشارك في هذه البطولة فرق رياضية من مصر ، والاردن ، وسلطنة عمان ، والامارات ، وسوريا ، والبحرين ، وأندونيسيا ، والصين ، ، وفرنسا ، واستراليا ، ومالى بصفة مراقب .
ويتم قفز الفريق من الطائرة على إرتفاع 1100 متر وذلك للوصول للهدف المحدد على الأرض وهو عبارة عن قرص ألكتروني يقوم بحساب بعد مسافة القافز عن مركز الهدف حتى " 16 " سم .
وتتم هذه المسابقة من خلال " 8 " قفزات يجريها كل فريق مشارك في هذه البطولة.
ومن اول البطولة الى يوم الثلاثاء اثبتت الصين وفرنسا جدارتها فى البطولة.صورة مع الفريق الفرنسى للقفز بالمظلات
صورة مع الفريق السورى للقفز بالمظلات

الخميس، 22 مايو، 2008

تاريخ رياضة القفز بالمظلاَّت


تاريخ رياضة القفز بالمظلاَّت


تروي بعض القصص الأسطورية، إن أول هبوط بالمظلة، قد حدث في الصين قبل بدء التاريخ. وذلك على هيئة مظلة كبيرة من الورق والخيزران يستخدمها بهلوان. وهو أمر مشكوك فيه، تاريخياً.
وفي القرن الثامن عشر الميلادي، حاول الصينيون، أيضاً، خوض تجربة الهبوط بالمظلات، عن طريق القفز من المباني المرتفعة، بالإمساك بأدوات صلبة شبيهة بالمظلة العادية (الواقية من المطر أ
و الشمس).
أما مبدأ الهبوط بالمظلة المعروف حالياً، فإنه يعود للفنان النابغة الايطالي «ليوناردو دافينشي»، الذي رسم عام 1495م، مخططاً لمظلة هبوط، أُطلق عليه اسم «سقف الخيمة». ولذا فإن «دافينشي»، يعتبر مخترع تصميم المظلة.
وقد جرت تجارب كثيرة، لإسقاط بعض الحيوانات من أعلى أسطح المباني المرتفعة
.
كذلك استخدمت المظلة للقفز من الأماكن العالية، كالأبراج والجسور، على سبيل المغامرة. فقد جرت محاولة للقفز بالمظلة من فوق أحد الأبراج، في ايطاليا، عام 1617م، ولعلَّ أول قفز بمظلة، تردد إلى الأسماع، كان من قمة برج، وقام به عالم الفيزياء الفرنسي «سيبستيان لينورماند»، عام 1783م.
ولكن لم يتحقق للإنسان الهبوط من ارتفاع كبير، قبل ظهور المناطيد. فقد نفَّذ الفرنسي «أندريه غارنيران»، مبدأ «دافينشي»، بتحقيقه أول قفز بالمظلة، بطريقة منتظمة، من منطاد غازي. وذلك يوم 22 تشرين الأول من عام 1797م، عندما نظَّم أول عرض علني أمام الجمهور،
فوق حديقة «موسو» في باريس، وهبط بنجاح من علو 1000 متر
ٍ،
بمظلة مصنوعة من القماش (التيل) الملبَّس على إطار من الخيزران. وعلى الرغم من عنف حركة تلك المظلة أثناء الهبوط، إلا أن «غارنيران»، قام بعدة استعراضات شجاعة بهذه المظلة، في مختلف البلدان الأوروبية، لسنوات عديدة. كما قام الفرنسي «بلانشار»، بالقفز بالمظلة من منطاد أيضاً، عام 1793م، ولكنه حطَّم ساقه.
كذلك كان يجري القفز من مناطيد الهواء الساخن، بمظلات مصنوعة من قماش الق
نَّب.
وأول مظلة حصلت على براءة اختراعها، كانت باسم الفرنسي «جاك غارنوران». وذلك في 11 تشرين الأول من عام 1802م.
وقد جرت عدة محاولات أخرى للقفز من المناطيد بالمظلات، دون أن يتعدى دور المظلة، مجرد أداة للتسلية.
وبعد اختراع الطائرات، في بداية القرن العشرين، أصبح القفز بالمظلات يتم من الطائرات، إضافة إلى المناطيد. وأول هبوط من طائرة، قام به الطيار الأمريكي «ألبرت بيري» عام 1912م، في ولاية «ميزوري» الأمريكي
ة.
واستخدمت المظلات خلال «الحرب العالمية الأولى» (1914 – 1918م)، كأداة للهبوط من الطائرة (أو من المنطاد) في حالات الطوارئ، مثل حالات تحطم الطائرات نتيجة إصابة معادية أو عطل طارئ، حيث كان الطيار يقفز من الطائرة، عند الضرورة، باستخدام مظلته التي يهبط بها إلى الأرض بسلام. كذلك استخدمت المظلات خلال تلك الحرب، لإنزال الجنود خلف حصون العدو.
ثم استخدمت المظلات، في الاحتفالات الجوية، والاستعراضات العامة والرس
مية.
وخلال «الحرب العالمية الثانية» (1939 – 1945م)، تطور استخدام مظلات الهبوط في المجال الحربي. حيث أصبحت المظلات سلاحاً تكتيكياً، استخدمه كلا الطرفين المتحاربين (الحلفاء والمحور)
.
وبعد عام 1945م، أصبحت المظلة أداة لرياضة ساحرة تجذب الشباب. ونُظمت أولى بطولاتها العالمية عام 1951م.
وتستخدم المظلات اليوم، لإسقاط شحنات من المواد المختلفة والمعدات (كالأغذية والأدوية والمُؤن) إلى المناطق الموبوءة أو المصابة بكوارث، والتي يتعذَّر الوصول إليها بوسائل النقل العادية. كما تستخدم مظلات ضخمة معاً لإلقاء المعدات الثقيلة فوق المناطق التي يتعذَّر هبوط طائرات نقل ضخمة فيها. وتستخدم بعض الطائرات الحربية المظلات، كأداة للتوقف المتدرج لدى الهبوط. كذلك تقوم المظلات بدور المكابح لتخفيف سرعة سيارات السباق في نهاية السباقات. وتستخدم كذلك، لالتقاط الصواريخ التي تنزلها طائرات من الجو. ويستخدم مكوك الفضاء، مظلة هبوط هائلة الحجم، لتخفيض سرعته، إبان هبوطه وتدرجه بسرعة على المدرج. وفي الطائرات الحربية الحديثة، توجد مظلة الهبوط في مقعد الطيار (الذي يسمى «كرسي اللفظ»)، وعند الضرورة يقوم ال
طيار بضغط زر، فيندفع الطيار والمقعد خارج الطائرة، وتنفتح المظلة تلقائياً، فيهبط الطيار بسلام إلى الأرض. ولا توجد في الطائرات التجارية مظلات، لا للركاب وللطيار، وذلك لصعوبة تزويد كل راكب بمظلة يُحسن استخدامها، وليبقى مصير الطيار معلَّقاً بمصير الركاب.
وأصبحت رياضة القفز بالمظلات، تتضمن مجرد القفز، ومسابقات متعددة، وألعاباً استعراضية أخرى
.


عن كتاب (( رياضات الطيران " الرياضات الجوية " ))
المصدر
http://www.flying4all.com/vb/aaeeii-canicoce-caiaeie-airsports-forum/3770-ecnii-nicoe-cathyo-ecaauacooe.html

الأربعاء، 21 مايو، 2008

صور للقفز الحر


















اقوال بعض المشاهير


اقوال بعض المشاهير

أن القفز بالمظلات عملية مبهجة ، فلا تكاد تشعر بضغط الهواء على جسمك حتى تنفتح المظلة"
فيليب ثيز

ما هي أهم أحداث حياتي ؟ استطع أن أجيب "نعم ... كان القفز هو أهم أحداث حياتي"
الكسندر بوبرت

"شعرت باسترخاء كامل وأنا اسمع إلى صوت الريح وشعرت كأنني طائرة"

ريسا سينتيني

"الخطوة الأولى هي الأصعب دائماً .. فأنت تنظر الى السحب من باب طائرة صغيرة"
ايفان اجوديلو

"هل تساءلت يوما ما عن كيف سيكون الحال إذا قفزت من طائرة"
ميجويل جارسيا

والقفز بالمظلات غير انها رياضة فهى متعة حقيقية






القفز بالمظلات

رياضة القفز بالمظلات موجودة فى مصر ولكن للاسف غير معروفة
لبعض الناس ويمكن ان يكون هناك من يريد ان يلعبها ولا يعرف
اين يلعبها وهى ايضا ليست للجيش فقط ولكن للمدنين ايضا وهي
موجوده في عدد من الانديه مثل
مركز شباب الجزيرة - نادى الجلاء- نادى الشمس- سبورتنج بالاسكندريه
وهي غير مكلفه وتشمل علي دورة لمده 21 يوم قبل عمل اختبارات القفز بأنشاص
وتشمل تدريبات لياقه قويه وتدريبات فنيه عاليه ولا تحتاج لان تكون على معرفة بها وسوف تتعلمها.

وهى ايضا تعتبر من الالعاب الاجمل والافضل والاخطر
والاكثر متعة فمجرد الاحساس بعدم وجود شى تحت القدم
وهواء وعدم الاحساس بالجاذية والاحساس بالانتعاش فى الهواء
فهذا يعتبر تعبير بسيط عن متعتها.
ويمكن في حال حصولك علي بطوله ان تحصل علي 2.5 % زياده في
الثانوية العامة
للاشترؤاك بتتلك الرياضه ما عليك الا الذهاب لاحد الانديه او الاتحاد
المصرى للقفز بالمظلات .
بس اللي يروح بكون جرئ وشجاع لانه في التدريبات
هيتدرب ينط من على برج مظلات ولو مش شجاع يروح وحيتعلم الشجاعة وهذه الرياضه تشمل بنات بنا ت و اولاد .
هذه الرياضه لا تلتزم بسن معين لكن المهم اللياقه الرياضيه من خلال التدريبات التي تبدو كحد ما مثل تدريبات الجيش
مصاريف الاشتراك تختلف من نادي لاخر طبقا لسياسته
ومركز شباب الجزيرة يعتبر اقل الاسعار اشتراكا ويمكن لاى شخص
ان يشترك فى اللعبة.

وهذه الصور للاعبى فريق القفز بالمظلات
بنادى ( مركز شباب الجزيرة )


هذه صورة طائرة (c130) التى يقفز منها لاعبو القفز بالمظلات فى مصر